قوة أمنية تابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي تقتحم منزل داعية سلفي وتعتقله غرب عدن

قوة أمنية تابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي تقتحم منزل داعية سلفي وتعتقله غرب عدن

قال مصدر محلي إن مجاميع مسلحة تابعة للمجلس الانتقالي الجنوبي، اقتحمت، فجر اليوم الثلاثاء، منزل داعية سلفي في مديرية البريقة غربي العاصمة المؤقتة للبلاد، قبل أن تنقله إلى موقع إحتجاز تابع لها.

وقال المصدر إن قوة تابعة لكتائب العاصفة تضم أطقم وعربة مدرعة اقتحمت منزل الداعية السلفي ياسر العزاني وأطلقت النار فوق منزله ثم أقتادته إلى أحد مواقعها في مديرية التواهي غربي عدن.

ويقيم العزاني في المملكة العربية السعودية منذ سنوات لكنه كان قد عاد إلى مدينة عدن مطلع العام الجاري وتعثرت عودته إلى السعودية إثر انتشار فيروس كوفيد- 19.

وخلال الخمسة الأعوام الأخيرة قُتل العشرات من الدعاة والأئمة في حوادث إغتيال نفذها مسلحون ملثمون دون أن يتم التحقيق أو الكشف عمن يقف وراء هذه العمليات، فيما أعتقل آخرون في عمليات مداهمة نفذتها قوات مدعومة من الإمارات.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك